في سياق تقنين زراعة وتصنيع النقب الهندي بالمغرب على ضوء مشروع قانون رقم 13.21

images

شارك المستشار البرلماني عبد اللطيف أعمو مساء يوم الثلاثاء 27 أبريل 2021 بمداخلة في أشغال الندوة التفاعلية المنظمة من طرف حزب التقدم والاشتراكية، بشراكة مع المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية بمجلس النواب، حول موضوع: “سياق تقنين زراعة وتصنيع النقب الهندي بالمغرب على ضوء مشروع قانون رقم 13.21”

للإطلاع على نص العرض كاملا، انقر أسفله:

البعد القانوني لتقنين زراعة وتصنيع النقب الهندي بالمغرب

وتعميما للفائدة، نحيلكم أسفله على الوثائق المرفقة بالعرض:

التسلسل التاريخي للمقتضيات القانونية المرتبطة بنبتة القنب الهندي

وفيما يلي تسجيل مداخلة وتعقيبات ذ.أعمو بالصوت والصورة:

الندوة المنعقدة تزامنا مع الشروع في مناقشة مشروع قانون رقم 13.21 بمجلس النواب، تندرج في إطار الإعداد التشاركي للبرنامج الانتخابي، ندوة تفاعلية عن بعد . والغاية منها هو إبراز جوانب قوة المشروع في بعده القانوني والطبي والصناعي وأهدافه الاستراتيجية.

وتميز اللقاء الذي سيرته السيدة رئيسة المجموعة النيابية بمجلس النواب، بكلمة مدخلية تأطيرية للسيد الأمين العام للحزب، تلتها تدخلات الضيوف عبر ثلاث محاور رئيسية، للاحاطة بمختلف جوانب تقنين القنب الهندي:

1- البعد الطبي والصناعي

ذ.محمد الحماموشي (استاذ زائر في جامعة مونتريال في كندا، والرئيس السابق للاتحاد العربي للنباتات الطبية والعطرية)

ذ.شكيب الخياري (منسق الائتلاف من أجل الاستعمال الطبي والصناعي للكيف) معقبا

2- البعد القانوني والحقوقي

ذ. عبد اللطيف أعمو (مستشار برلماني ونقيب سابق)

ذ. شريف أدرداك (فاعل مدني، مدير نشر مجلة تدغين للأبحاث الأمازيغية والتنمية، معقبا

3- البعد الاقتصادي والاجتماعي

ذ. محمد بودواح (استاذ التعليم العالي)

ذ. محمد المرابطي (فاعل مدني وباحث في قضايا الريف)، معقبا

المداخلات الرئيسية والتعقيبات عليها، تلتها أسئلة المشاركين وأجوبة الضيوف عليها.

للإطلاع على أرضية النقاش

كما يمكنكم الاطلاع على أشغال الندوة كاملة عبر الرابط التالي:

https://www.facebook.com/PPSofficiel/videos/1127609484371707









الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الموقع الرسمي للمستشار البرلماني عبداللطيف أعمو © www.ouammou.net © 2012