مخاطر التلوث الناجمة عن المحطات الحرارية المشغلة بالفيول

Geo-thermal

عقد مجلس المستشارين يوم الثلاثاء 20 نونبر 2012 جلسته العمومية الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفوية للسادة المستشارين وأجوبة السادة أعضاء الحكومة عليها.

وبالمناسبة وجه فريق التحالف الاشتراكي سؤالا شفهيا لوزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة بخصوص مخاطر التلوث الناتجة عن استعمال الوسائل التقليدية لإنتاج الطاقة الكهربائية في بعض المحطات الجديدة (مشروع المحطة الحرارية بتيزنيت نموذجا)

نص السؤال وجواب الوزير مع التعقيبات 

وللتذكير… فقد سبق  للمستشار البرلماني ورئيس بلدية تيزنيت عبد اللطيف أعمو أن نبه وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة إلى المخاطر الناجمة عن عزم وزارته بناء محطة حرارية بالفيول الملوث بالقرب من المدار الحضري لمدينة تيزنيت وفي قلب منطقة تراثية.

صرخة عبد اللطيف أعمو هاته جاءت ضمن مداخلاته في إطار أشغال اللجن البرلمانية التي ساهم بها في مناقشة قانون المالية 2012 خلال النصف الثاني من شهر أبريل والنصف الأول من شهر ماي 2012 وتهم أساسا التقارير القطاعية للسكنى والتربية الوطنية والبيئة والداخلية والشؤون الخارجية والثقافة والمرأة…

وفي ما يلي النص الكامل للمداخلة بصيغة PDF : (انـــقــر هــنـــا)









الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الموقع الرسمي للمستشار البرلماني عبداللطيف أعمو © www.ouammou.net © 2012