لقاء حول المراقبة البعدية لتنفيذ القوانين لقاء حول المراقبة البعدية لتنفيذ القوانين

PA00000024 RIM

نظم مجلس المستشارين بشراكة مع مؤسسة وستمنستـــــر للديمقراطية، لقاء حول موضوع المراقبة البعدية لتنفيذ القوانين، وذلك يوم الأربعاء 12 فبراير 2020 ابتداء من الساعة التاسعة صباحا بقاعة الندوات بمقر المجلس.

ويندرج هذا اللقاء، في إطار الأهمية التي تكتسيها المراقبة البعدية لتنفيذ القوانين، إذ يتم من خلالها تحديد الآثار السّلبية المحتملة للقوانين الجديدة على الحقوق الأساسية، والحيلولة دون وقوعها، كما أنها تستأثر باهتمام متزايد على الصعيد العالمي، بحكم أن عدة برلمانات أصبحت تنص على هذه العملية في أنظمتها الداخلية.

وفيما يلي نص تدخل المستشار عبد اللطيف أعمو في المناقشة التي تلت الجلسة الصباحية الأولى المخصصة للدور الرقابي للبرلمانات في المراقبة البعدية لتنفيذ القوانين وعرض أهم اللمارسات الفضلى في هذا المجال، وخصوصا بالمملكة المتحدة.


وتميز هذا اللقاء، بمشاركة وزير الدولة المُكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، وعدد من الخبراء الوطنيين والدوليين، وفعاليات من المجتمع المدني المهتمة بالشأن البرلماني، فضلا عن أطر مركز الدراسات والبحوث في الشؤون البرلمانية بمجلس المستشارين.

ويعد تنظيم هذا اللقاء، لبنة أساسية في استراتيجية مجلس المستشارين، لتعزيز دوره في احتضان النقاش العمومي والحوار المجتمعي، حول مجموعة من القضايا التي تهم المواطنات والمواطنين.









الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الموقع الرسمي للمستشار البرلماني عبداللطيف أعمو © www.ouammou.net © 2012